الكرة السعوديةكاس العالم

كريستوفالو: تأهل السعودي.. مؤكد

حوار: محمود وهبي

وصف الصحافي الأرجنتيني والكاتب في صحيفة “أوليه” الرياضية الأرجنتينية، أرييل كريستوفالو، هزيمة منتخب بلاده الأول لكرة القدم أمام نظيره السعودي، أمس الأول، في الجولة الأولى من ثالث مجموعات كأس العالم “قطر 2022”، بالأسوأ في العصر الحديث لـ “راقصي” التانجو”، مشيدًا في حوار خاص مع “الرياضية” بأداء الأخضر في المباراة. وتوقّع كريستوفالو تجاوز الصقور دور المجموعات عطفًا على ذلك الانتصار.
01
من الجانب الأرجنتيني.. كيف تصف نتيجة المباراة؟
ليست متوقعة بالطبع، لكن يوجد تبرير منطقي لها، وهو أن المنتخب وصل إلى كأس العالم ولديه سلسلة تاريخية بتجنب الخسارة في 36 مباراة متتالية، وبعد الفوز بكوبا أمريكا وكأس “فيناليسيما”، وأغلب لاعبيه لا يعرفون معنى الصدمات، فـ 19 من الـ 26 المستدعين إلى القائمة يشاركون في المونديال للمرة الأولى، ولم يسبق للمنتخب الوقوع في موقف مطالب فيه بإظهار ردة فعل، لكن هذا حدث بعد الهدف السعودي الأول الذي أصابنا بالشلل، ثم جاء الثاني في وقت كان فيه الفريق مصدومًا.
02
وكيف تصفها من الجانب السعودي؟
السعوديون لعبوا مباراة ذكية جدًا، والسبب الأساسي يعود لمدربهم الذي استخدم كتلة من اللاعبين يعرفون بعضهم بعضًا جيدًا، وكنت مدركًا لهذه النقطة بحكم متابعتي لرامون دياز مع الهلال باستمرار. المدرب رينارد قلّص المسافة بين خطوط فريقه، تاركًا الأرجنتينيين في مصيدة التسلل، واستغل لاعبوه الفرص القليلة التي سنحت لهم، وفوزهم لم يكن متوقعًا، لكنه مستحق.
03
برأيك، هل سيتأهل المنتخب السعودي عن هذه المجموعة؟
نعم، متأكد من ذلك، لأن المنتخب السعودي أظهر أنّه يستطيع الفوز على أي منافس، وعليهم في بقية المباريات إثبات أن ما حدث أمام الأرجنتين لم يكن معجزة، وإنما نتيجة تخطيط ناجح لفريق ناجح.. المجموعة عملت بكفاءة، وهناك أفراد صنعوا الفارق، مثل سالم الدوسري وصالح الشهري، إضافة إلى العويس والشهراني.
04
وماذا عن وضعية الأرجنتين؟
الهزيمة كانت قاسية، وبالتحديد لميسي الذي يشارك في كأس العالم للمرة الخامسة والأخيرة، والوضعية صعبة، فنحن لم نتوقَّع قبل المونديال مواجهة هذا الموقف، وعلينا الخروج منه لتفادي إحباط غير مسبوق.
05
أين تضع هذه النتيجة في قائمة أسوأ هزائم الأرجنتين المونديالية تاريخيًا؟
الأرجنتين خسرت 1ـ6 أمام تشيكوسلوفاكيا عام 1958، لكن إذا أردنا الحديث عن العصر الحديث، فالخسارة من السعودية هي الأسوأ لنا، مناصفة مع السقوط أمام الكاميرون في افتتاح نسخة 1990، خاصة أن المنتخب دخلها حاملًا للقب.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى